غمرت الأيام الأخيرة والأمطار التي صاحبتها شوارع إسرائيل. إذ غُمرت الشوارع في أشكلون، وانهارت الطرق وظهرت مشاهد لا نراها كل يوم.

صحيح أن هناك حاجزا أمنيّا يفصل بين مدينة أشكلون في إسرائيل وبين مدينة خان يونس في غزة – ولكن أحوال الطقس لا تأبه الحدود الطبيعية وتظهر الصور التي وصلت من هذين المكانين متطابقتين تماما.

يشكل الأشخاص الذين يسيرون داخل المياه والتي تصلهم حتى أعلى الخاصرتين والسيارات التي غُمرت كليا جزءًا فقط من المناظر التي وصلت من هذه الأماكن يوم أمس.

نشرت دائرة الأرصاد الجوية أنه خلال ساعة واحدة هطل في أشكلون 92 ملمترا من الأمطار – ويشكل هذا رقما قياسيا جديدا لكمية الأمطار خلال ساعة واحدة في إسرائيل.

كما وغُمر مستشفى برزيلاي في مدينة أشكلون كليا. وغطت مياه الأمطار غرفة الطوارئ، قسم الخدج، غرقة العمليات، المقصف، قسم الإخصاب في المستشفى، قسم الأطفال والممرات الرئيسية.