وجه القائد الأعلى للجمهورية الإيرانية، علي خامنئي، انتقادات لفيلم "قناص أمريكي" مُدعيًّا أن الفيلم يُشجع على العنف ضد المُسلمين. صرّح خامنئي بهذه الأقوال في مقابلة مع الصحيفة الإيرانية اليومية "إيران" المدعومة من قبل الحكومة الإيرانية، هذا ما أوردته وكالة الأنباء AP.

اعترف خامنئي أنه لم يُشاهد الفيلم ولكنه قال إنه سمع من آخرين عن ماهية الفيلم. يُشجع فيلم "قناص أمريكي"، المصنوع في هوليود، الشبان المسيحيين، أو غير المُسلمين، على مضايقة المُسلمين والمس بهم بكل قوة، قال خامنئي. تحدث كذلك عن عمليات العنف التي يشنها حزب النازيين الجدد ضد المُسلمين في ألمانيا وقال إن المُسلمين لا يتمتعون بالحماية في الدول الغربية. وقال خامنئي: "ترون جيدًا الحملة الشرسة الموجهة ضد المُسلمين في أوروبا والولايات المُتحدة".

يُشار إلى أن فيلم "قناص أمريكي"، الذي أخرجه كلينت إيستوود، مأخوذ عن قصة حقيقية لقناص في الجيش الأمريكي الذي حظي بلقب "أعتى قناص في الولايات المتحدة" حيث قتل، أثناء خدمته في العراق، 160 شخصًا. شاهدوا المقطع الترويجي للفيلم: