أعلن المسؤولون في فندق "يهودا" في القدس اليوم عن حملة جنونية موجهة إلى الأزواج، وعنوانها " زوروا فندقنا في 29.2، ومارسوا العلاقات الجنسية لتصبح النساء حوامل". وقد أعلن الفندق أن الأزواج الماكثين في الفندق بتاريخ 29.2 والذين سيُولد لهم ولدًا أو بنتًا بعد مرور تسعة أشهر سيفوزون بإجراء مناسبة احتفالية في الفندق طيلة حياة المولود.

كُتب في حملة الفندق: "زورونا بتاريخ 29.2، واذا أصبحتما أبوين بعد تسعة أشهر، فسيكون الختان، البار متسفا، البت متسفا وحفل الزفاف في الفندق على حسابنا". حفل الختان هو احتفال يهودي يقام في جيل الـ 8 أيام للابن الذكر، البار متسفا هو احتفال يهودي يقام عندما يبلغ الفتى من العمر 13 عاما والبات متسفا هو طقس يقام عندما تبلغ الفتاة 12 عاما من العمر. كما ورد في الإعلان عن الحملة، من يفوز بالحملة يستطيع أيضًا أن يحتفل بزفاف ابنه أو ابنته في الفندق. وهكذا يستطيع الفائزون أن يؤمنوا طيلة عشرات السنين توفير مئات آلاف الشواقل من أجل المناسبات الاحتفالية.

وفق شروط الحملة "يجب الوصول إلى الفندق ابتداءً من الأسبوع العاشر من الحمل لتأكيد الفوز". في إطار الاشتراك في الحملة يحتاج الأزواج إلى إثبات ترشيحهم، أي "أن تصبح المرأة حاملا" أثناء وجودها في الفندق بواسطة تعبئة نماذج مختلفة، تتضمن أيضًا إثباتات طبية يتعين على الأزواج إرسالها إلى الفندق. ليس واضحًا كيف سيُطالب الأزواج على وجه الدقة بإثبات أن الحمل هو نتيجة ممارسة علاقة جنسية أثناء النزول في الفندق.