أظهر عناصر من كتائب القسام التابعة لحماس يوم الجمعة أسلحة جديدة تعرض لأول مرة في قطاع غزة خلال عرض عسكري نظمته في مهرجان نظمته في مدينة رفح بحضور اسماعيل هنية وقيادات حمساوية بارزة.

الأسلحة التي ظهرت منتشرة بكثافة في ليبيا في السنوات الثلاثة الأخيرة ويستخدمها مسلحون في تلك البلاد بعمليات عسكرية، ظهرت لأول مرة في مدينة رفح المجاورة للحدود مع مصر ويتم من خلالها تهريب الأسلحة والأموال والبضائع من قبل حماس بتنسيق مع مسلحين وتجار في سيناء لهم علاقات بتهريب مثل هذه الأسلحة الحديثة.

مصادر عسكرية أوضحت أن السلاح الذي ظهر من طراز GSh-23L وهو سلاح سوفيتي صنع عام 1965 بالأساس مخصص للطائرات الحربية والمروحية كرشاش تطلق منه النيران، وتم تحويله في عدة بلدان عربية أبرزها ليبيا قبل سوريا والعراق إلى سلاح يثبت على قاعدة أرضية لإطلاق النار تجاه الأهداف الأرضية والجوية.

مصادر خاصة أشارت إلى أن السلاح قد يكون تم تهريبه إلى حماس في غزة وفق صفقة الحركة مع تنظيم ولاية سيناء التي عقدت مؤخرا بين الجانبين مقابل الإفراج عن عناصر جهادية.

وتملك ولاية سيناء التابعة لتنظيم داعش أسلحة من هذه النوعية التي انتشرت في ليبيا كأول دولة تمتلكها من مخازن الجيش الليبي سابقا.

حماس في رفح تظهر أسلحة ليبية مضادة للطائرات

حماس في رفح تظهر أسلحة ليبية مضادة للطائرات

حماس في رفح تظهر أسلحة ليبية مضادة للطائرات

حماس في رفح تظهر أسلحة ليبية مضادة للطائرات