اعلن مسؤول كبير في حركة حماس ان الحركة وقعت على ورقة "اشترط" الرئيس الفلسطيني محمود عباس موافقة كافة الفصائل الفلسطينية عليها قبل توقيعه على ميثاق روما في سبيل الحصول على العضوية في المحكمة الجنائية الدولية.

وقال موسى ابو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحماس في تصريح على صفحته على الفيسبوك "وقعت حركة حماس على الورقة التي اشترط الرئيس ابومازن موافقة الفصائل عليها، قبل ذهابه للتوقيع على ميثاق روما الممهد لعضوية فلسطين في محكمة الجنايات الدولية".

وياتي هذا التصريح بعد لقائين عقدهما الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس وامير قطر الشيخ تميم بن حمد ال ثاني خلال 24 ساعة في الدوحة.

وباعلان حماس التوقيع على هذه الورقة، وضعت الكرة في ملعب الرئيس الفلسطيني الذي برر تردده في التوجه الى المحكمة الجنائية الدولية لمحاسبة اسرائيل على هجومها على غزة بعدم موافقة كافة الفصائل الفلسطينية على هذه الورقة.

وتعرض عباس لانتقادات من حقوقيين وقانونيين بسبب تردده في طلب عضوية المحكمة الجنائية الدولية.

وقال مصدر دبلوماسي فلسطيني، طلب عدم ذكر اسمه " ان مطالبة الرئيس عباس بتوقيع كافة الفصائل الفلسطينية على هذه الورقة،كي تتحمل جميع الاطراف الفلسطينية المسؤولية في حال شمل عمل المحكمة افعال فلسطينية قامت بها فصائل فلسطينية".

ووصل الرئيس الفلسطيني الى القاهرة الجمعة بحسب ما افادت مصادر ملاحية في مطار القاهرة.

ومن المقرر ان يلتقي عباس السبت الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الذي تقوم بلاده بدور وساطة تقليدي بين الفلسطينيين واسرائيل.