كشفت مصادر من حماس أن الحركة وجهت رسالة خاصة لمنظمة حزب الله اللبناني عبرت فيها عن رفضها لقرار دول الخليج العربي باعتبار المنظمة إرهابية.

ولم تدلي حماس بأي بيان رسمي حول البيان الخليجي الرسمي الذي صدر منذ أيام، كما فعلت حركة الجهاد الإسلامي وحركة الصابرين وبعض المجموعات العسكرية المحسوبة على فتح وتنشط في غزة والتي عبرت عن رفضها للقرار.

مصادر خاصة من حماس أكدت أن الحركة فضلت عدم اصدار بيان منعا لأي إحراج في ظل محاولة الحركة المحافظة على علاقات جيدة مع بعض الدول ومحاولة التقارب مع السعودية.

وأكدت حماس في الرسالة دعمها لحزب الله اللبناني ورفض اعتباره منظمة إرهابية واعتزازها بمقاومته المسلحة ضد إسرائيل والتوافق فيما بينهما في الكثير من القضايا بشأن الأحداث في المنطقة.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتبادل فيه حماس الرسائل مع حزب الله. الحركة قدمت التعازي في قتلى الحزب الذين قتلوا في غارات يعتقد أنها إسرائيلية في سوريا وأيضا في التفجيرات التي استهدفت لبنان والتي تبنتها سابقا داعش.

وحاول حزب الله كثيرا الدخول على خط الوساطة بين حماس وإيران ونجح بجمع قيادات من الجانبين وهو ما نجح نسبيا في إقناع حماس مؤخرا بتلبية دعوة إيرانية لحضور احتفالات الثورة الخمينية ولقاء مسئولين إيرانيين وهو ما جرى فعليا تلاه اعلان إيراني من بيروت بحضور قيادات حماس لدعم عوائل منفذي العمليات الفلسطينية.