كشف في قطاع غزة عن أن جهاز الأمن الداخلي الخاص بحركة حماس في قطاع غزة، اعتقل 3 عناصر سلفية جهادية تقف خلف إطلاق الصواريخ في الأيام الأخيرة.

واعتقل الثلاثة من مناطق وسط وشمال غزة بعد ملاحقتهم في أعقاب إطلاق صواريخ تجاه مواقع إسرائيلية محاذية للقطاع، ما تسبب برد إسرائيلي استهدفت من خلاله مواقع تابعة لحماس وأحدث أضرارا مادية.

وظهر في غزة جماعة سلفية جهادية تحمل فكر تنظيم القاعدة، وتطلق على نفسها اسم "أجناد بيت المقدس"، تبنت عمليات إطلاق الصواريخ.

وتلاحق حماس اثنين من مسؤوليها الذين كانوا معتقلين لديها وأفرج عنهم في الأشهر الأخيرة إلى جانب العشرات من الجهاديين بغزة.

وحسب المصادر، تحاول حماس في الشهرين الأخيرين التوصل إلى تفاهمات مع الجماعات السلفية الجهادية لوقف إطلاق الصواريخ، ووقف أي هجمات ومنع عمليات التفجير الداخلية مقابل وقف ملاحقتهم واعتقالهم.