كشف النقاب في قطاع غزة عن أن أجهزة حماس الأمنية اعتقلت العشرات من الجهاديين المناصرين لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) بعد إطلاق قذائف صاروخية من قبل جماعات جهادية نحو جنوب إسرائيل في الأيام الأخيرة.

قالت مصادر فلسطينية إن حماس تعرضت لضربة جوية كبيرة فقدت خلالها عدد كبير من الأنفاق والقذائف الصاروخية التي تضعها داخل أنفاق قريبة من الحدود. وكلفها ذلك خسارة مادية كبيرة بملايين الدولارات ما دفعها إلى البحث عن مطلقي الصواريخ من خلال اعتقال عشرات الجهاديين.

وتقول المصادر إن عمليات الاعتقال ضد الجهاديين نفذت بالأساس قبيل عمليات إطلاق القذائف الصاروخية ولكنها تضاعفت بشكل كبير جدا بعد إطلاق تلك القذائف التي دفعت حماس ثمنها غاليا بعد الخسائر التي منيت ولحقت بها وفي بنيتها التحتية التي تعدها للمواجهة المقبلة مع الجيش الإسرائيلي.

المصادر ذكرت أن حماس هدفها من الاعتقالات منع الجهاديين من إطلاق الصواريخ والبحث عن مطلقي الصواريخ الأخيرة، ومنع مخططات لمجموعات من الجهاديين لتنفيذ عمليات تفجير ضد قوات أمن حماس.