لا يفرق الكثيرون  بين كعك الكب كيكس وكعك المافينز، في حين أن الأول هو كعك خفيف، غير كثيف، حلو دائمًا، ويقدّم كحلوى ومغطى بطبقة في الأعلى، أما المافينز فهو كعك أكثر كثافة، يمكن أن يكون مالحًا ويقدم عادة كجزء من وجبة الإفطار، مع قهوة الصباح.

ولكن، ما هو حقًا الفرق بينهما؟ كِلا الاختراعين العظيمين، من الكعك الشخصي، الصغير والحلو، اللذين وصلا إلينا من الولايات المتحدة، هما حقًا لذيذان، مُفرحان ومثيران للمتعة.

كعك الكب كيكس (by brandonink2001 via wikipedia)

كعك الكب كيكس (by brandonink2001 via wikipedia)

كعك المافينز هو في الأساس كعك يتم خلط مكوّناته، ويتم تحضيره في قوالب صغيرة، ويأتي غالبًا بنكهة الموز، الجزر أو التفاح. إن مافينز الموز هو الكعك المفضل لدي، سهل التحضير، ويملأ المطبخ برائحة ذكية بحيث لا يمكن مقاومتها.

نمزج في وعاء كبير بيضة واحدة، نصف كأس من السكر، ثلث كأس من الزيت، موزتين ناضجتين مهروستين جيدًا وملعقتين من عصير القيقب. عندما يصبح الخليط متجانسًا، نبدأ تدريجيَا بإضافة كأس من الطحين، ملعقة صغيرة من الباكينغ بودر، وملعقة صغيرة من القرفة، قليل من الملح ونصف كأس من مكسرات الجوز المكسورة. نضع الخليط في قوالب كعك المافينز الشخصية (أنا احب تبطين القالب بقوالب صغيرة من ورق الخَبز، حتى أتمكن من سحب كعك المافينز بسهولة بعد خَبزها).

كعك المافينز

كعك المافينز

نخبز الكعك في درجة حرارة متوسطة حوالي 12 دقيقة، حتى نحصل على كعك منتفخ وجميل، وذي لون داكن. هذا الكعك لذيذ جدًا فور إخراجه من الفرن ساخنًا، ولكن أيضًا في الصباح بعد القهوة والشاي، أو من دون أي شيء. بعد أن يبرد الكعك، يُنصح برَش القليل من مسحوق السكر عليه.

مقارنة مع كعك المافينز، يتم تقديم كعك الكب كيكس كنوع من الحلوى في نهاية الوجبة، وهو كعك أكثر تهوئة وأخف (ويرجع ذلك إلى طريقة التحضير التي تبدأ دائما بخفق السكر والزبدة)، وبشكل خاص، كعك الكب كيكس مزيّن بمجموعة متنوعة من الكريمات اللذيذة والملوّنة التي تجعل من عملية التحضير هذه أكثر جمالا ومتعة.

كعك الكب كيكس (Photo by Bin im Garten)

كعك الكب كيكس (Photo by Bin im Garten)

في المرحلة الأولى، نقوم بتحضير قاعدة الكب كيكس. أنا أحب الشوكولاتة، ولكن يمكن أيضًا تحضير الطبقة بنكهة الفانيل أو الفراولة أو أي نكهة أخرى تحبونها.

نخفق في وعاء الخلّاط 75 غرامًا من الزبدة مع ثلاثة أرباع كأس من السكر. نضيف نصف حزمة (50 غرام) من الشوكولاته المرّة الذائبة ونواصل الخفق. أثناء الخفق البطيء، نقوم تدريجيًا بإضافة بيضتين حتى تصبح العجينة رقيقة وموحّدة. في وعاء آخر، نفرغ كوب من الدقيق، ¼ كوب مسحوق الكاكاو ونضيف ملعقة صغيرة من مسحوق الصودا، والقليل من الملح. نقوم بنقل المكوّنات الجافة ببطء وبحذر إلى الوعاء الأول ونخلط بوتيرة خفيفة حتى تختفي الكًتل فيه. نقوم بتوزيع الخليط على قوالب شخصية، وهذه المرة، ينصح بتبطين القوالب بقوالب الورق "مانجيت"، وهي كؤوس ورق صغيرة مُعدّة لخبز كعك الكب كيكس. نخبز بدرجة حرارة متوسطة لمدة 25-30 دقيقة.

كعك كب كيكس الشوكولاتة ( by Brynn via wikimedia)

كعك كب كيكس الشوكولاتة ( by Brynn via wikimedia)

يبدأ الآن الجزء الممتع! بعد أن يجهز الكعك الصغير، نضعه جانبًا كي يبرد ونقوم في هذه الأثناء بتحضير طبقة الطلاء. الطلاء المفضل لدي هو الطلاء البسيط واللذيذ - القشدة. نقوم بخفق الكريما الحلوة مع ملعقتين كبيرتين من مسحوق السكر في الخلّاط حتى نحصل على القشدة. إذا كنّا نرغب بقشدة بنكهة الشوكولاطة، نضيف ملعقة كبيرة من الكاكاو. يمكن أيضًا إضافة صبغة طعام للقشدة أو هريس الفواكه (مثل الفراولة)، للحصول على قشدة وردية اللون، او أرجوانية، خضراء، أو أي لون نرغب به.

ننقل القشدة إلى كيس تزيين ذي رأس مسنن، ونقوم بالتزيين فوق كل كعكة كب كيكس (بعد أن تبرد الكعكات! مهم جدًا الانتباه لذلك) على شكل تلال صغيرة من القشدة الدائرية البسيطة. يمكن التزيين باستعمال الشوكولاته المبروشة، السكر، الجوز الملبّس أو الكرز والفراولة والتوت البري أو أي طعم آخر تشاؤون. ستكون النتيجة دائمًا جميلة ولذيذة وممتعة جدًا للجميع، وبالأخص أولئك الذين سيتذوقون الكب كيك!