قال الامين العام لحلف شمال الاطلسي اندرس فو راسموسن اليوم الاثنين ان هناك حاجة لرد دولي صارم على الهجوم الكيماوي الذي وقع في سوريا يوم 21 اغسطس اب.

وقال راسموسن في مؤتمر صحفي "نرى ان مثل هذه الافعال التي تعجز الكلمات عن وصفها والتي أودت بحياة المئات من الرجال والنساء والأطفال لا يمكن تجاهلها."

وأضاف "أعتقد أن هناك اتفاقا على أننا بحاجة الى رد دولي صارم لتجنب حدوث هجمات كيماوية في المستقبل. يمكنني القول انها ستبعث برسالة خطيرة للحكام المستبدين في شتى انحاء العالم اذا وقفنا مكتوفي الايدي ولم نرد."