"تشلسي معافاة ومتألقة، ومارك فخور، وبدأت حياة شارلوت بنجاح"، هكذا أعلن بالأمس (السبت) رئيس الولايات المتحدة سابقًا بيل كلينتون وزوجته هيلاري، أثناء نشرهما الصور الأولى لهما ولحفيدتهما. وأضافا "بوركنا. نحن ممتنان وسعداء".

تشلسي كلينتون، زوجها مارك والمولودة الجديدة (Twitter)

تشلسي كلينتون، زوجها مارك والمولودة الجديدة (Twitter)

ولدت ابنة الزوجين كلينتون الوحيدة، تشلسي كلينتون، في نهاية الأسبوع الابنة الأولى. وأطلقت تغريده في تويتر بخصوص اسمها وأضافت أن "مارك وأنا مليئان بالمحبة، الإعجاب والامتنان، مع احتفالنا بولادة ابنتنا – شارلوت كلينتون مزبينسكي".

صرح الزوجان كلينتون مرات كثيرة خلال الأشهر الأخيرة عما أثار شعورهما. في مقابلة لـ سي إن إن (CNN) قال رئيس الولايات المتحدة سابقًا مازحا "أصحو كل يوم وأضطر أن أذكّر نفسي لمن يتبع الطفل"، "أضطر أن أتذكر بأن لا أزعج، وأن أكون حاضرًا فقط عندما يلزم، أن أحب ولا أحكم".

الجد والجدة بيل وهيلاري كلينتون (Twitter)

الجد والجدة بيل وهيلاري كلينتون (Twitter)

تأتي ولادة الحفيدة في الفترة التي ما زالت هيلاري كلينتون تنظر فيها إلى مستقبلها السياسي. في الماضي، قالت إنها لن تبت في مسألة محاولة الترشح للرئاسة حتى الولادة. بالمقابل، قد عرّفت تحولها إلى جدة قائلة: "إنه أكثر الألقاب إثارة حتى الآن".