عادة ما تمنح قناة الجزيرة في قطر، في إطار عملها تحت شعار "الرأي والرأي الآخر"، المتحدثين الإسرائيليين، فرصة الظهور على شاشتها من أجل الرد على أسئلة القناة أو التعليق على تطورات أحداث تتعلق بإسرائيل والمنطقة. وقد ازدادت وجوه هؤلاء في الآونة الأخيرة في خضم الحرب الدائرة بين إسرائيل وغزة، واللافت في هذه الحوارات أن الاتهامات والمناوشات تغلب الطابع الموضوعي للحوار.

وتعكس هذه المقاطع التي جمعناها روح الحوارات التي تحدث على قناة الجزيرة، فمرة يتهم المتحدثون الإسرائيليون إعلاميي الجزيرة بأنهم منحازون لمواقف حماس وينشرون دعاية "منظمة إرهابية"، وبالمقابل يتهم مذيعو الجزيرة المتحدثين الإسرائيليين أنهم لا يجيبون على الأسئلة مباشرة ويستغلون الشاشة لنشر الدعاية الإسرائيلية. شاهدوا هذه المقاطع واحكموا بأنفسكم: