أكثر من ذي قبل، تجري أحداث المعركة بين إسرائيل وحماس في الشبكة أيضًا. في كل جولة قتالية في غزة يزداد دور الشبكات الاجتماعية: تصل التقارير إلى الواتس آب قبل مواقع الأخبار، تذاع التحديثات عن صفارات الإنذار والهجمات في تويتر حتى قبل هدوء الصفارات. وفي ثنايا كل ذلك، طبعًا، تقوم الحرب على الرأي العام- يمكن لتغريدة حمقاء لجندي إسرائيلي أن تنتشر وتستخدم كأداة تفسير ضدّ إسرائيل، وصور القتلى في غزة هي سلاح فعال أكثر كثيرًا من صاروخ على تجمعات المدنيين في إسرائيل

طبعًا، ليس هناك محررون في الفيس بوك أو أي أحد يفحص صحة المعلومات الواردة قبل أن تنتشر. وهكذا، تحظى المعلومات الكاذبة أو المفنّدة في أحيان كثيرة بالنشر الواسع. إن جزءا كبيرًا من ذلك هي، بالطبع، الصور: صور الحرب المنتشرة لعدد لا يُحصى من الداعمين لهذا الجانب أو ذاك.

طفل غزي يستريح على أنقاض البيوت المدمرة في رفح (Flash90/Emad Nasser)

طفل غزي يستريح على أنقاض البيوت المدمرة في رفح (Flash90/Emad Nasser)

لا يمكن أن نتوقع من كل مستخدم فيس بوك أي يجري تحقيقًا شاملا لكل صورة، لكن على ضوء حجم المعلومات الكاذبة في الشبكة، أقل ما يُمكن فعله- قبل تناقل هذه الصور- هو محاولة التحقق منها بالأدوات السهلة المتوفرة لكل شخص. تمكّن خاصية بحث جوجل بواسطة الصور من البحث ليس حسب الكلمات فحسب، بل الصور أيضًا.

إذًا كيف يمكن البدء في تشخيص متى تكون الصورة مزيّفة، أو على الأقل، نفي المكان أو الزمان الذي يُدعى أنه تم التقاطها؟

يمكن فحص ملف الـ EXIF، (اختزال للمصطلح في الإنجليزية Exchangeable Image File‏) الذي تضيفه كل الكاميرات الجديدة اليوم لكل صورة. تفاصيل معلومات مختلفة: يظهر فيها كل التفاصيل التقنية عن الكاميرا التي التُقطت بها الصورة (حتى لو التقطت بالآيفون)، عن العدسة، المكان، وقت التصوير، وبأي حاسوب تم الاحتفاظ بها، وأي مستخدم عمل عليها.

كي نكتشف تفاصيل صورة ما يمكننا ببساطة النقر على الزر الأيمن على الصورة، الضغط على خصائص (properties)، ثم على تفاصيل كي نكتشف المعلومات.

إن كانت الصورة حديثة، أو التي تصر على الادعاء أنها حديثة العهد، فالطريقة الأبسط والأسهل لمعرفة إذا كانت قد التُقطت في المكان الذي التقطت فيه أم لا فهي الفحص في جوجل. كي نفحص هذا يجب أن نُدخِل لجوجل صور، ونضغط على أيقونة الكاميرا الصغيرة في نافذة البحث. حينئذ سيُطلب منا رفع الصورة أو إدخال رابط الصورة على الشبكة. سيبحث محرك جوجل حسب الصور التي رُفعت، عن صور مماثلة. في حال كانت في الشبكة، فأغلب الظنّ إننا سنجدها في مواضع كثيرة.

Tinyeye.com (لقطة شاشة)

Tinyeye.com (لقطة شاشة)

أداة أخرى يمكنها أن تتيح إمكانيات مماثلة هي محرك البحث عن الصور tineye.com.‎ ‎ إنه يعرض أداة أخرى لفحص التغييّرات: إبراز الصور التي بُدّلت أكثر من غيرها بالنسبة للصورة التي تم رفعها.