أعلن مسؤول اميركي أن جميع أطراف المفاوضات حول الملف النووي الإيراني اتفقوا على تمديد المحادثات الى ما بعد المهلة النهائية في 30 حزيران/يونيو، مؤكدا ما أعلنه مسؤول ايراني في وقت سابق.

وأكد المسؤول نفسه أن الولايات المتحدة "ليست قلقة" من عودة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الى طهران للتشاور، مضيفا "قلنا دائما أن الوزراء قد يحتاجون للعودة بشكل خاطف" الى عواصمهم للتشاور.