وفقًا للتقارير البريطانية، صديقة الطيار المساعد أندرياس لوبيتس، الذي حطم الطائرة الألمانية في جنوب فرنسا الأسبوع الماضي، كانت حاملا. بحسب التقارير، كاترين جولدباخ، والتي تعمل كمدرسة، اكتشفت حملها قبل عدة أسابيع.

وذكر في الأيام الأخيرة أن جولدباخ قد تركت لوبيتس قبل وقت قليل من حدوث الكارثة، وكان من المقرر أن يتزوجا.

هذا وقد عثرت الشرطة الألمانية على "عدد كبير من الأدوية" لعلاج اضطرابات نفسية في منزل لوبيتس مساعد الطيار الذي يرجح أنه أسقط عمداً طائرة الإيرباص التابعة لشركة "جيرمان وينغز" الألمانية.

وإثر مداهمة شقة الشاب في دوسلدورف (غرباً) عثر المحققون على "عدد كبير من أدوية معالجة الأمراض النفسية"، بحسب الإعلام الأوروبي. ورداً على أسئلة وكالة فرانس برس رفض محققون فرنسيون وألمان تأكيد أو نفي هذه المعلومات.

تحطُم طائرة German Wings (AFP)

تحطُم طائرة German Wings (AFP)

وأضافت الصحف الأجنبية أن "العديد من أطباء الأعصاب والأطباء النفسيين" كانوا يتابعون الشاب، وذلك نقلاً عن "محقق رفيع المستوى"، وبحسب الوثائق الشخصية التي حصل عليها المحققون فمن المحتمل أنه كان يعاني من إرهاق شديد واكتئاب خطير.

وكشف القضاء الألماني الجمعة أن لوبيتس كان لديه تقرير من طبيب يطلب منه التوقف عن العمل في يوم الرحلة، عثر عليه في منزله في دوسلدورف.

وبحسب المعلومات التي كشفت من الصندوق الأسود الأول الذي عثر عليه في موقع تحطم الطائرة فإن لوبيتس كان لوحده في قمرة القيادة عند وقوع الكارثة مستغلا فرصة ذهاب قائد الطائرة إلى المرحاض لكي يغلق الباب، ويشتبه في أنه أسقط عمدا الطائرة التي كانت تقوم برحلة بين برشلونة ودوسلدورف، في منطقة الألب الفرنسية ما أدى إلى مصرع الركاب الـ149 الآخرين.