حظيت دولة إسرائيل، في الأيام الأخيرة، على دعم وتشجيع من مصدر غير متوقع. في أعقاب موجة عمليات الطعن والدهس، أصبحت نجمة الإباحة، جانا جيمسون، مؤيدة متحمسة لدولة إسرائيل. لا تكف في حسابها على تويتر برفع تغريدات دعم لإسرائيل.

تظهر في تغريداتها تعابير مثل "ابقوا أقوياء يا مواطني دولة إسرائيل في هذا الوقت العصيب"، "تخيّلوا الخوف الذي سينتابكم عندما يتم طعن أولادكم"، و "أقف إلى جانب إسرائيل، فأوباما لا يتحدث باسمي". كما وغردت جيسمون مجددا تغريدات لرئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، وكذلك منشورات حول تحريضات فاحشة للفلسطينيين.