اعلن الجيش الاسرائيلي تعبئة 16 الف جندي اضافي من قوات الاحتياط ما يرفع عديدها الى 86 الف عنصر على خلفية مواصلة الهجوم العسكري على قطاع غزة المتواصل منذ 8 تموز/يوليو، على ما اعلنت المتحدثة باسم الجيش.

وقالت المتحدثة ان "الجيش اصدر 16 الف امر تعبئة اضافي للسماح بتبديل القوات على الارض، ما رفع عديد جنود الاحتياط الى 86 الفا".

واعلنت الاذاعة العامة ان الحكومة الامنية قررت بالاجماع الاربعاء خلال اجتماع استمر خمس ساعات مواصلة الهجمات على "الاهداف الارهابية" التابعة لحركة حماس والعمليات الجارية من اجل "القضاء" على الانفاق التي تستخدمها الحركة بين قطاع غزة والاراضي الاسرائيلية.

واضافت الاذاعة انه من المقرر عقد اجتماع جديد للحكومة الامنية التي تضم ثمانية وزراء بعد ظهر الخميس.

ونقلت الاذاعة عن جنرال مكلف قطاع غزة ان تدمير الانفاق هو "مسألة ايام".