في هذه الأيام، يعرض مهندسان معماريان مرموقان، بناء برج على شكل هرم في وسط مدينة القدس، قريب جدا من السوق المركزي، محانيه يهودا.

برج هرمي قريباً في القدس (Vingtsix)

برج هرمي قريباً في القدس (Vingtsix)

وسيصل ارتفاع البرج إلى 165 مترا وستتعدى طوابقه الـ 33 الطوابق الـ 24 المسموح بها، في منطقة المصالح التجارية الرئيسية، حول شارع يافا.

برج هرمي قريباً في القدس (Vingtsix)

برج هرمي قريباً في القدس (Vingtsix)

في عام 2008، كان من الصعب على المقدسيين التأقلم مع "جسر القدس الصاري المعلق" (جسر الأوتار)، والذي يحسن الدخول إلى المدينة. إذ سُمعت انتقادات كثيرة حول التخطيط المتهور، والذي وصلت تكلفته إلى نحو 32 مليون دولار. ولكن، هدأت الأمور مع مرور الوقت، واعتاد السكان المحليون على الجسر وحتى أنهم بدأوا يحبونه. والآن، على المقدسيين أن يتبشروا ببشرة جديدة: حظي المهندس المعماري اليهودي - الأمريكي، دانيال ليبسكيند، بمناقصة لبناء مبنى ناطحات سحاب على شكل هرم والذي سيرتفع عاليا بالقرب من السوق المعروف والمحبوب جدا على قلوب المقدسيين.

جسر الأوتار المعلق، على مشارف مدينة القدس (Wikipedia)

جسر الأوتار المعلق، على مشارف مدينة القدس (Wikipedia)

يدور الحديث عن مبنى ناطحات سحاب سيصل ارتفاعه إلى 165 مترا. سيكون شكله شبيها بهرم مشحوذ، مما سيشكل مجالا مفتوحا حول المبنى وهكذا سيتيح دخول الضوء إلى الأماكن في طابق المدخل. سيتضمن المبنى 33 طابقا وسيتضمن 200 شقة فاخرة، فندقا ومطعما. ويمكن مشاهدة منظر خلاب للمدينة عبر السطح. سيكون المبنى مصنوعا من حجر مقدسي وزجاج، وهو دمج لتصميم متقدم ومحلي. وستُبنى من حوله باحة عامة مع رصيف، وستربُط بمركز مشتريات.

ترتكز الشكاوى الأساسية لسكان المدينة حول إقامة المبنى الاستثنائي في المنظر المقدسي وحول غطرسة المبادر (ليس مواطنا إسرائيليًّا) بإقامة مبنى آخر بهدف التباهي في وسط المدينة المقدسة، والذي من المفترض ألا يكون مفيدا لسكان المدينة بل للسُيّاح الذين سيمتلكون الشقق الفاخرة في المدينة المقدسة.