تحطمت طائرة إيرباص "ايه-320" الثلاثاء في منطقة بارسيلونيت جنوب جبال الألب الفرنسية كما أفادت مصادر أمنية.

وبحسب أحد هذه المصادر فإنها طائرة تابعة لشركة "جيرمان وينغز" المتفرعة عن لوفتهانزا، وكانت تقوم برحلة بين برشلونة (إسبانيا) ودوسلدروف (ألمانيا).

وقال الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند للصحافيين إن أيا من الركاب وأفراد الطاقم لم ينجُ من حادث تحطم الطائرة.

وأضاف هولاند أن "ظروف الحادث تدعو إلى الاعتقاد بأنه لن يكون هناك أي ناجين" لا سيما وأن الطائرة سقطت في منطقة يصعب الوصول إليها.