منتجو شوكولاطة كبار حول العالم، مثل"باري كلبو" السويسريّة "ومارس" الأمريكيّة يُحذّرون أنه وبحسب تقديرات أخصائيين، يُتوقع وجود نقص للكاكاو في العالم حتى 2020، وأنهم لا يستطيعون تلبية الطّلب الكبير للشوكولاطة في آسيا.

لقد قالت "باري كلبو" إنها باعت أكثر من 1.7 مليون طن من الشّوكولاطة في 2013-2014 – ارتفاع بنسبة 11.8% مقارنة بنفس الفترة في العام الذي سبقه. لقد صرّحت الشركة في التّقارير السّابقة التي نشرتها بأنّها تتوقع استمرار الارتفاع في نسبة المبيعات في العالم.

شوكولاتة مبروشة (photo by Thavlosk)

شوكولاتة مبروشة (photo by Thavlosk)

منتجة الشوكولاطة "مارس" كانت قد أنذرت في عام 2012 أنّ إنتاج الكاكاو بالعالم لا يستطيع تلبية الطلب الآخذ في الازدياد في العالم. قالت فيونا دوسون من شركة "مارس" إنّه يُتوقّع من سوق الشوكولاطة العالمي أن يعاني من نقص "بملايين الأطنان من الكاكاو حتّى 2020 بسبب الازدياد في الضغط الاقتصادي والبيئي على مزارع الكاكاو. إنه ببساطة لا يُحتمل". بحسب باري كلبو، سوف يصل النّقص لغاية 2030 إلى 2 مليون طن.

بحسب تقديرات منتج الشوكولاطة الرئيسي، ستتحوّل الصين لمستهلكة الشوكولاطة الأكبر في العالم حتى 2017 واستهلاك الشوكولاطة في الهند سيصل في السنة الحالية إلى 40 ألف طن، مقابل 25 ألف طن فقط في 2010. بالرغم من ازدياد إنتاج الكاكاو في البرازيل من 161 ألف طن في عام 2010 إلى 198 ألف في السنة الحالية إلا أن ذلك لا يساعد في تغطية الارتفاع بالطلب.