وقد حضرت إلى هذا المهرجان الاحتفالي في متحف المتروبوليتان، والذي يجري مرة في العام في نيويورك ويُعتبر من أحداث الأزياء الرائدة في السنة، النجمات الأكبر في العالم، وهنّ يأخذن موضوع الأمسية بجدّية: "الصين: من خلال المرآة"، وظهرن بأزياء مبالَغ بها أكثر من أي وقت مضى.

بيونسيه (AFP)

بيونسيه (AFP)

وقد نظّمت هذا الحفل المرموق واستضافته، والذي يبلغ سعر بطاقة الدخول إليه 25 ألف دولار، كالعادة، المرأة الأقوى في عالم الأزياء، محررة "فوغ أمريكا"، آنا فينتور.

جنيفر لوبيز (AFP)

جنيفر لوبيز (AFP)

ولكن، اهتمت أعمدة القيل والقال ومصوّري المشاهير بشكل خاصّ بالدخول إلى الحدث على السجادة الحمراء، والذي توافدت إليه جميع نجمات هوليوود بفساتين السهرات المميزة. وقد أذهلَ الحضور في الحفل بشكل خاص، البنات الثلاث التاليات: المغنية بيونسيه، الممثلة/المغنية جنيفر لوبيز وشخصية البرامج الواقعية النجمة كيم كارداشيان.

جاءت كل واحدة منهنّ مع فستان أكثر عُريا بحسب موضوع الأمسية "الصين من خلال المرآة":

وصلت بيونسيه الأخيرة إلى الحفل، بهدف أن تكون موضوع التصوير الوحيد على السجادة الحمراء. ارتدت فستانا شفافا تماما من دار أزياء جيفونشي كوتور، حيث هناك أحجار كريمة فقط تزيّن الأماكن الحميمة من جسدها.

بيونسيه (AFP)

بيونسيه (AFP)

وارتدت كيم كارداشيان فستانا أقلّ عريًا لروبرتو كافالي، وغرّدت في إنستجرام بأنّ الإلهام لهذا الفستان جاء من الملابس الأيقونية التي ارتدتها المطربة شير (Cher) في ‎الحفل الأول لها عام 1974.

كيم كارداشيان (AFP)

كيم كارداشيان (AFP)

وظهرت جنيفر لوبيز بفستان أحمر يكشف جسدها من فيرساتشي، حيث بدت لأول مرة سيئة جدا بل وأكبر قليلا من سنّها. وظهر على القماش الشفافة تنين ينفث نارا بلون أحمر.

جنيفر لوبيز (AFP)

جنيفر لوبيز (AFP)