في وقت ما قبل الغروب. لا تزال الشمس تسلّط أشعّتها على رؤوس أهل المدينة وبعد ساعات قليلة سيأتي الغروب وتبدأ السماء الزرقاء بالاسوداد. تبرز حافلة ممتلئة بالمسافرين اليهود من ضواحي المدينة، ورويدا رويدا يبدأ الضيوف اليهود الذين جاؤوا خصّيصا إلى الطيرة بالنزول منها من أجل معايشة تجربة "ليالي رمضان".

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

ماذا يعلم الإسرائيلي العادي في الواقع عن الصوم في رمضان؟ ربما يعلم الكثيرون أنّه بدأ قبل عدة أيام، وأنّه يستمر لشهر، وبأنّه يتمّ في ساعات النهار، وينتهي مساء كل ليلة. بل وحتى من يعلم أكثر، فهو لم يشهد بالضرورة الأجواء في شوارع البلدات العربية في إسرائيل في هذه الفترة.

في شهر رمضان، تخضع البلدات العربية إلى تحوّل في كلّ أمسية: من الصمت النموذجي في الشوارع، والتي تشير إلى قرب الإفطار، إلى الشوارع الحيوية بعده. وقد أدركت بعض البلدات العربية هذه الإمكانات الترفيهية، وحوّلت الشهر إلى تجربة سياحية.

تجري في البلدات العربية في جميع أرجاء البلاد جولات للجمهور اليهودي بهدف التعرف على الأماكن، العادات، السكان وتقاليدهم، وبالطبع نكهات المطبخ العربي خلال شهر رمضان.

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

تبدأ هذه الجولات المنظّمة في ساعات ما بعد الظهر، وتوفر لمحة عن البلدة التي هي في سياق الاستعدادات للإفطار وحتى ساعات ما بعد الإفطار، حيث تكون الشوارع نابضة بالحياة ومليئة بحركة الناس.

جزء كبير من هذه الجولات هو نتيجة لمشروع تابع لجمعية "سيكوي" - وهي جمعية يهودية - عربية تنشط لتعزيز المساواة والتعايش المشترك بين اليهود والعرب.

إيلانيت مركزة الجولات (Noam Moskowitz)

إيلانيت مركزة الجولات (Noam Moskowitz)

وقد قاد الجولة في شوارع الطيرة، ابن البلدة، المرشد أبو أيمن. وخلال المشي شرح عن الإفطار في رمضان ولماذا تعجّ شوارع المدينة بالحياة قبل ساعات قليلة من الإفطار قائلا: "يقوم المسلمون في هذه المرحلة بالاستعدادات والتسوق الأخير قبل وجبة الإفطار. الفلافل والحمص هما سلعتان مطلوبتان جدا على مائدة الإفطار وتقدم المحلات في الطيرة في هذه الفترة حملات اقتصادية لشراء سلع العيد".

كان السوق مزدحما بالسيارات العائلية التي سعت وراء أكشاك المعجنات الحلوة، القطايف، العوّامة والكنافة. نزل الأولاد من سيارات أهلهم من أجل شراء الخبز وحمل آخرون معهم قناني المشروبات المحلاة من المحلات التجارية المزدحمة.

مرشد الجولات الرمضانية، أبو أيمن (Noam Mokowitz)

مرشد الجولات الرمضانية، أبو أيمن (Noam Mokowitz)

وفي محادثة لطيفة مع رعوت، المرشدة اليهودية التي رافقت إرشاد أبو أيمن، فهمت أهمية هذا المشروع الاجتماعي: "تخيّل الناس في الطيرة يعيشون على مسافة أقل من بضع دقائق من البلدات اليهودية المجاورة، ولم يجرِ في أية مرة بينهما لقاء حميمي أو علاقات جيرة حقيقية. في جولات ليلات رمضان، يكتشف السياح اليهود عالما جديدا لم يعايشوه أبدا".

رعوت، المرشدة اليهودية التي ترافق الجولات الرمضانية (Noam Moskowitz)

رعوت، المرشدة اليهودية التي ترافق الجولات الرمضانية (Noam Moskowitz)

وتخبرني إيلانيت، مركزة المشروع، بأنّه من عام لآخر هناك زيادة مطّردة في عدد السياح الإسرائيليين - اليهود الذين يسعون إلى معايشة تجربة التجوّل في البلدات العربية وليس فقط في ليالي رمضان: "للأسف الشديد في رمضان الماضي حدثت هنا حرب ولم يأتِ السياح. وقد نشأ في هذه السنة طلب كبير على هذه الجولات. ومن خلال القصص التي يحكيها لي السياح يمكنني أن أقول إنّه يوجد هنا اهتمام كبير بالتعرّف عن قرب، بإيجاد لغة مشتركة وإدارة حياة مشتركة. قبل فترة قصيرة تلقّيت طلبًا خاصّا. توجّهت إلينا أسرة إسرائيلية يهودية وطلبت عدم المشاركة في هذه الجولات المصحوبة بمرشدين، وإنما أرادت التعرف على أسرة عربية محلية من إحدى القرى، الجمع بينهما، ودعوتهما إلى وجبات مشتركة. ستتم استضافة الأسرة اليهودية في منزل الأسرة العربية لوجبة الإفطار، وبعد ذلك ستجري زيارة متبادلة".

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

المستفيدون المباشرون من حركة جولات رمضان هم أصحاب المصالح، المطاعم والاستراحات، المحلات التجارية والبسطات، التي تلامس السياح مباشرة. بحسب كلام رعوت: "تزيل هذه الجولات حواجز الخوف، حيث تسمح للمتجوّل الدخول إلى البلدات العربية حتى في وقت لاحق".

وكان أبرز ما في الجولة هو زيارة قصيرة للمسجد القديم في الطيرة. طُلب من النساء في المجموعة ارتداء منديل على رؤوسهنّ وخلعَ الجميع أحذيتهم لدى دخولهم إلى المسجد، حيث مرّرَت هناك المرشدة رعوت، درسا قصيرا حول أركان الإسلام وأهمية الصلاة وطريقة الصلاة. في الجزء السفلي من المسجد بدأ شباب المدينة بإعداد كؤوس الماء البارد واللبن لتعزيز وصول الصائمين قبيل صلاة المغرب.

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

بدأ الضجيج والصخب يخليان طريقهما للصمت المسيطر عليه، لحظات قليلة قبل أذان المغرب. سارع أبو أيمن إلى جعل السياح يصعدون على سطح أحد المنازل المجاورة وطلب من الجميع أن يكونوا هادئين من أجل الإنصات إلى صوت المؤذن والانبهار من الهدوء المثالي للمدينة الكبيرة التي تنغلق على ذاتها أثناء الإفطار. "الضجيج الوحيد الذي ستسمعونه الآن وفي النصف ساعة القادمة هو قعقعة الشوك والسكاكين في الصحون الممتلئة بالطعام فوق طاقتها".

الشيء الوحيد الذي بقي في الجولة هو الانضمام لأسرة محلية والاستضافة لديها لوجبة الإفطار. بنظام رائع تصعد مجموعة المتجوّلين في أعلى أحد شوارع المدينة الداخلية باتجاه منزل فتية وفتحي دعاس.

فتية دعاس (Noam Moskowitz)

فتية دعاس (Noam Moskowitz)

وتُعرف المستضيفة في الطيرة جيّدا كإحدى أفضل الطهاة. وقد استضافتنا جميعا على سطح منزلها. تنهار مائدة الطعام تحت الحِمل: أنواع السلطات والمخلّلات المنزلية، الحمص، حساء الملوخية، ورق العنب المحشوّ، المقلوبة، صينية كفتة، مفتول وجبال من الأرز مع اللوز.

يتصارع المتجوّلون الجائعون على الطعام المتبخّر ويتفرّغون ليتذوّقوا من المأكولات الكثيرة. في الجانب الآخر من السطح حرصت فتية أيضًا على إعداد الحلويات، القطايف، والعوامة والبطيخ البارد مع الجبنة المالحة.

رويدا رويدا يتوجّهون لإقامة العلاقات الاجتماعية والتعارف مع أبناء الأسرة. خارج المنزل، في الحيّ بالأسفل يعود الصخب. يلعب الأطفال بالألعاب النارية وفي كل زاوية يمكن أن نرى أشخاصا يجلسون في غرفة الجلوس ويشاهدون برامج رمضان.

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

جولات رمضانية في الطيرة (Noam Moskowitz)

تتفرّغ فتية لتخبر ضيوفها كيف بدأت مشروع الطبخ المنزلي. ربّة بيت بدأت قبل نحو 12 عاما ببيع أطباق تقليدية من مطبخ منزلها وهي تدير اليوم مطعما للحفلات للمناسبات الكبيرة والصغيرة.

لدى البلدة العربية في إسرائيل إمكانية سياحية كبيرة، والتي لم تُكتشف بعد. تعمل جمعية سيكوي ونشطاء اجتماعيون كثر بلا كلل من أجل التقريب بين السكان العرب واليهود من خلال الطعام، الروائح، الثقافة والموسيقى المشتركة والتي تشكّل فسيفساء الحياة المشتركة في إسرائيل.