شارك وزير الاقتصاد والتجارة نفتالي بينيت اليوم (الخميس) في مؤتمر المجتمع والاقتصاد التابع للمعهد الإسرائيلي للديمقراطية. وقد فاجأ بينيت المشارِكين حين عرض خيارة كرمز للحداثة والإبداع الإسرائيليَّين. النائب أحمد الطيبي لم يُعجَب بهذه الخطوة، وقام بمهاجمته على ذلك.

خلال نقاش شارك فيه الوزير بينيت، عرض خيارة موضحًا أنه في زيارة له إلى الهند، شاهد كيف يُدرَّب 20 ألف مزارع هندي في مزرعة نموذجية لدولة إسرائيل، يتعلمون كيف يستخدمون المنتجات الإسرائيلية. "ثمة تغيير في القصة، أنتم لا تفهمون مقدار الذين "يحجّون" إلينا طلبًا للحداثة. يريد الجميع مشاهدة المعجزة الإسرائيلية"، قال بينيت.

وزير الاقتصاد والتجارة الإسرائيلي، نفتالي بينيت (Flash90/Yonatan Sindel)

وزير الاقتصاد والتجارة الإسرائيلي، نفتالي بينيت (Flash90/Yonatan Sindel)

"بالنسبة لي، الحداثة هي الفطنة، الجرأة على النظر إلى بُعد"، تابع الوزير بينيت. "حين كانت موجة الرضّع الذين تُركوا في الصيف في السيارة وماتوا، قلنا جميعًا إنه يجب تطوير حمّالة مفاتيح تصدر رنينًا. لكن من فعل شيئًا بذلك؟ هذا لا يساوي شيئًا إن لم يُترجَم إلى عمل. وتابع بينيت واصفًا تحالفه مع يائير لبيد كتجدُّد: "اتّفقنا على وضع الخلافات السياسية القديمة جانبًا. هذا تجدُّد". يظنّ الناس أنّ الفيس بوك والأفلام هي حيلة. لكنها ليست كذلك، فقد وُجدت لتبقى".

بعد الخطاب بوقت قصير، سُئل النائب أحمد الطيبي (الموحدة - العربية للتغيير) عن كلمات بينيت، وردّ كالعادة بشكل لاذع. "ثمة مشكلة مع عالَم مُصطلحات بينيت: خيار، شظيّة، مؤخرة. هذا ما يحدث حين يكون الذهن في المؤخّرة، والجار هو شظيّة قريبة. يؤسفني عالَم مفاهيم ومصطلحات بينيت"، قال الطيبي.