الوزير الفلسطيني للشؤون المدنية حسين الشيخ ومنسق أنشطة الحكومة والجيش الإسرائيليَين بولي مردخاي يوقعان قرار تزويد السلطة الفلسطينية بتقنية الجيل الثالث للاتصالات الخلوية قبل قليل .

تم اتخاذ القرار بعد أن فحصت جهات الأمن الإسرائيلية القضية وبعد أن أنهت الغرفة المهنية أعمالها مع وزارة الاتصالات الإسرائيلية.

حسين الشيخ مع بولي مردخاي (IDF)

حسين الشيخ مع بولي مردخاي (IDF)

تعمل في مناطق السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية شركتان للهواتف الخلوية: شركة الوطنية والجوال. دخل الجيل الثاني إلى الضفة الغربية من قبل شركة الجوال عام 1998 ومن قبل شركة الوطنية في عام 2009.

ولقد دخل إلى إسرائيل الجيل الرابع منذ عدة أشهر مما يتيح تصفح الإنترنت بسرعة 50 ميغا بالمتوسط للزبائن المنتسبين إلى خدمات الجيل الرابع وبحوزتهم أجهزة تدعم الخدمة.