زوي تيرنر، طالبة جامعية عمرها 21 عاما من بريطانيا، مُدينة بحياتها للفستان الملاصق ذي سعر 35 باوندًا والذي لبسته حين خرجت إلى حفلة. هذا الفستانُ ملاصق للجسم جدا، مصنوع من قماش مرن، حمى عظامها من الرضوض والكسور في حادث طرق تعرضت له.

حسب ما ورد في وسائل الإعلام البريطانية، سافرت الفتاة مع ثلاث من صديقاتها في سيارة أجرة اصطدمت بحاجز إسمنتي. أصيب السائقُ وصديقتاها بإصابات بالغة، لكن الفستان الملاصق الذي ارتدته حمى عظامها من الخروج من مكانها وإلحاق الضرر بأعضائها.

لقد أوضح الأطباء للطالبة أن فستانها كان مثل واق لأنه حافظ على جسمها وقتَ الاصطدام ولا شكّ بأنه أنقذ حياتها. "لم أصدق أن فستاني أنقذ حياتي"، قالت. "رغم أنني أصبت في الحادث، لكن ربما كانت النتيجة ستكون أصعب بكثير. قال الأطباء إنني محظوظة لأني بقيت حيّة. لو لم أرتد الفستان، لكانت عظامي قد تكسّرت ومَزّقتْ أحشائي". قالت ملخصة: هذا أغلى مبلغ 35 باوندا أنفقته في حياتي".

زوي  ترتدي الفستان الذي أنقذ حياتها (صورة من فيس بوك)

زوي ترتدي الفستان الذي أنقذ حياتها (صورة من فيس بوك)