توجّه رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ظهر اليوم، عبر حسابه الخاص على "فيس بوك"، إلى الناخبين الإسرائيليين برسالة ذعر، قائلا "الناخبون العرب يتدفقون بأرقام كبيرة إلى صناديق الاقتراع"، ومناشدا الناخبين من اليمين التصويت إلى حزب "ليكود" للحفاظ على حكم اليمين في إسرائيل. وأشار نتنياهو إلى أن جمعيات اليسار الإسرائيلي تنقل الناخبين العرب إلى صناديق الاقتراع.

وكانت مراكز التصويت في إسرائيل قد فتحت أبوابها الساعة 7:00 صباحًا اليوم الثلاثاء في إسرائيل في انتخابات تشريعية. 5,883,365 إسرائيلي صاحب حق اقتراع سيصوتون اليوم في 10,119 صندوقا انتخابيا موزعا في أنحاء البلاد، وسيقررون إذا كانوا يريدون بقاء بنيامين نتنياهو رئيسا للوزراء للمرة الرابعة أو تغييره بمرشح اليسار، يتسحاق هرتسوغ. والواضح في هذه الانتخابات أن المعركة بين المرشحين لرئاسة الحكومة لن تحسم قبل فزر آخر صوت.

صوت رئيس الحكومة ورئيس الليكود بنيامين نتنياهو في القدس بعد دقائق من افتتاح صناديق الاقتراع مع زوجته سارة وابنهما يئير. كذلك صوت رئيس البيت اليهودي، الوزير نفتالي بينيت، في ساعات الصباح الباكر مع زوجته جيلات. قال نتنياهو عندما صوت "هذا اليوم لنا. هذا يوم هو لكل من يحب إسرائيل". وأضاف "سأتصل بعد الانتخابات أولا بنفتالي بينيت، وبعد ذلك لأصدقائي في أحزاب "المعسكر الوطني". قال نتنياهو. "لن تكون حكومة وحدة وطنية مع حزب العمل".

رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يدلي بصوته (Marc israel Sellem/FLASH90)

رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يدلي بصوته (Marc israel Sellem/FLASH90)

رئيس "المعسكر الصهيوني" والمرشح لرئاسة الحكومة يتسحاق هرتسوغ ادلى بصوته في تل أبيب وقال: "هذه الانتخابات تكون بين التغيير والأمل يبين اليأس وخيبة الأمل". وقال رئيس حزب "كلنا،" موشيه كحلون، بعد أن صوت في حيفا: "هذه نهاية حملة طويلة ومضنية، مفعمة بالنشاط، لقد كان لدينا دعم وتأييد كبيران، وآمل في المساء أن نحظى بالنتائج.

رئيس المعسكر الصهيوني والمرشح لرئاسة الحكومة يتسحاق هرتسوغ يدلي بصوته (AFP)

رئيس المعسكر الصهيوني والمرشح لرئاسة الحكومة يتسحاق هرتسوغ يدلي بصوته (AFP)

صوت رئيس الدولة رؤوفين ريفلين في القدس". أنا أدعو كل مواطني إسرائيل، ليس فقط للاشتراك في الاحتفال، إنما أيضا تقرير مصيرهم بأيديهم وتقرير مستقبل الدولة كما يرونها... احملوا مصيركم بأيديكم! قرروا مصير الدولة! تعالوا وصوتوا! هذا ليس حقا بل هو واجب إلى حد كبير".

رئيس الدولة ريفلين يدلي بصوته (Noam Moskowitz)

رئيس الدولة ريفلين يدلي بصوته (Noam Moskowitz)

حتى الآن، تشير التقارير عن إقبال عالي في الوسط العربي في . 10٪ صوتوا حتى الأن ، مقارنة ب- 3٪ في الوقت نفسه في الانتخابات السابقة.