تساءل المتصفحون الإسرائيليون إن كان رئيس الحكومة الإسرائيلي لا ينام جيدا في الليل بعدما غلبه النعاس في حفل رسمي في أفريقيا بمناسبة مرور 40 عاما على عملية عنتيبي في أوغندا. ولولا وجود قرينته سارة إلى جانبه خلال الاحتفال، والتي أيقظته من قيلولته لكان استمر نتنياهو في نوم عميق.

يذكر أن رئيس الحكومة الإسرائيلي، يجري زيارة تاريخية في أفريقيا، بعدما كانت الزيارة لرئيس وزراء إسرائيلي عام 1987. وهاجم معارضو نتنياهو التكلفة الباهظة لتأمين رحلة نتنياهو، حيث بلغت 28 مليون شيقل. ولا شك في أن هؤلاء سيستغلون مقطع النوم لكي يهاجمون نتنياهو، بعدما انتشر المقطع على مواقع التواصل الاجتماعي.