تكون تمارين الألعاب الرياضية على الأرض غالبا تمارين بهلوانية معقدة. وأحيانا هناك أيضا حركات تذكّرنا بالباليه. هذه اللحظات تسمح للاعبين التقاط أنفاسهم بين التمارين المختلفة.

في نهاية الأسبوع الماضي، عرضت الشابة الأمريكية صوفينا دي حيسوس (Sophina De Jesus) من فريق الرياضة في جامعة كاليفورنيا (UCLA ) مثالا عكسيًّا. كانت حركاتها البهلوانية دقيقة ولكن كانت اللحظات بين الحركات البهلوانية المعقدة السبب الرئيسي الذي جعل الفيديو الخاص بها مشهورا وحظي بأكثر من 6 ملايين مشاهدة على موقع اليوتيوب.

تملأ دي حيسوس تلك اللحظات الهادئة عادة بأفضل حركات الهيب هوب. وحظيت الحركات غير الروتينية، بردود حماسية من جمهورها وزميلاتها، فحولوا الفيديو إلى فيديو تجدر مشاهدته.
نحن حقا أحببنا ما رأيناه، ما رأيكم؟