في الوقت الّذي يكافح فيه الناس من أجل الحفاظ على نظامهم الرياضي، والّذي يحوي 10 تمارين ضغط بطن يومية، هناك أطفال، في أنحاء العالم، يصل عمرها إلى تسع سنوات فقط، تتعلم رفع الأثقال قبل أن تتعلم المشي على أقدامها.

"جوليانو سرتو" (Giuliano Srtoe) وهو طالب في المرحلة الابتدائية، استطاع أن يسجل رقمين قياسيين عالميين، وكذلك، له القدرة على ممارسة تمارين قوة، من شأنها ألا تخجل أبطال العالم.

قام جوليانو، الملقب بـ "هرقل الروماني" بتصوير نفسه من خلال فيلم جديد، حتى يعرض للعالم مدى قدرته المدهشة في تحقيقه لـ 90 عملية دفع متتالية. وقد قال أبوه: "لقد كان متحمسا لعودته إلى المدرسة، فأراد أن يعرض ما حققه من إنجازات رياضية، كان قد تدرب عليها كثيرا خلال أيام العطلة".

إذًا، هو طالب في المرحلة الابتدائية، كانت له بالفعل القدرة الكافية، بالنسبة لجيله، على تحطيم أرقام قياسية في رفع الأثقال، وقد استخدم الحديد، في تدريبه، من جيل مبكر جدا، له القدرة على أداء تدريبات لياقة بدنية صعبة جدا، ويتدرب ساعتين كل يوم، لكن هل كل ذلك صحيّ بالنسبة إلى جسم طفل في التاسعة من عمره؟