أعدم تنظيم "داعش" الإرهابي شاباً سورياً بمنطقة دير الزور، نهاية الأسبوع الماضي ، بقذيفة أر. بى. جي، بعد اتهامه بقتل اثنين من عناصر التنظيم بنفس الطريقة.

وتداول عدد من الحسابات التابعة للتنظيم في موقع يوتيوب، فيديو يوثق عملية الإعدام، حيث يظهر عددا من عناصر التنظيم يقومون بتقييد الشاب المدعو إبراهيم الشريدة في أحد الأعمدة الخشبية ثم أطلق عليه أحدهم القذيفة.