تعرفوا على وصية "تشليخ" (طرح)، والتي وفقا لها يقوم اليهود "بطرح" خطاياهم في البحر، وذلك من أجل الاستهلال بعام جديد وهم طاهرون من خطاياهم الغابرة.

دلالة الصلاة هي التخلّص من جميع الخطايا إلى أعماق البحر، وكذلك نبذ جميع الأعمال السيّئة التي قام بها المُصلّي في العام السابق والاستفاقة منها. يعود أصل تسمية هذه الصلاة إلى اقتباس من كتاب ميخا: "وفي أعماقِ البحرِ تُطرحُ جميعُ خطايانا". من الممكن أيضًا رمي أهداب الثياب، كإشارة إلى نبذ وطرح الخطايا.

حسب الأبحاث، فإنّ أصل هذه المراسم يعود إلى يهوديّة أوروبا قبل 600 عام. في حين هُناك مَن يظنّ أنّ هذا الطقس هو عمليّا محاكاة لإحدى الشعائر والأعراف المسيحيّة التي كانت مُتّبعة في أوروبا آنذاك.

وفي مجتمعات يهوديّة نائية خالية من أي مصدر مائي قريب، كان المصلّون يقومون بحفر آبار المياه خصوصًا من أجل هذا الأمر. ولكن في إسرائيل اليومَ، القابعة على ساحل البحر، يُمكن "طرح" جميع الخطايا إلى البحر.

شاهدوا الصور:

"وصية تشليح" (Flash90/Yossi Zelinger)

"وصية تشليح" (Flash90/Yossi Zelinger)

"وصية تشليح" (Flash90)

"وصية تشليح" (Flash90)

"وصية تشليح" (Flash90/Roni Schutzer)

"وصية تشليح" (Flash90/Roni Schutzer)

"وصية تشليح" (Flash90/Abir Sultan)

"وصية تشليح" (Flash90/Abir Sultan)

"وصية تشليح" (Flash90/Ahmed Salim)

"وصية تشليح" (Flash90/Ahmed Salim)