تُقام مرة كل سنة مدينة "أرض الخراب" (Wasteland City)، في شمال كاليفورنيا، على بُعد ساعتين من لوس أنجلوس، أمريكا، وتستضيف أكبر مهرجان في العالم يتناول نهاية العالم.

إن نهاية العالم هي مجال آخذ بالازدهار في الثقافة الأمريكية الشعبية، ويُجرى المهرجان الذي يُقام احتفالا بها، منذ سبع سنوات بنجاح آخذ بالازدياد، ويشارك فيه أكثر من 2000 شخص. يُطلب من المشاركين ارتداء الملابس بموجب الأجواء التي ستسود في نهاية العالم، أو على الأقل، وفق ما تتخيّله الحضارة الأمريكية، أي ارتداء الكثير من ملابس الجلد المُمزقة، صدريات مهترئة، ونظارات واقية من العواصف الرملية. ينبغي على الأضواء أن تعكس عالم ما بعد يوم القيامة، وأن تُسمع في الأجواء أصوات عزف فرق موسيقية، أغاني، ومهرجون يعرضون عروضا حتى ساعات متأخرة من الليل.

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

Festival goers attend day two of Wasteland Weekend in the high desert community of California City in the Mojave Desert, California, on September 23, 2016 where people are gathering for the world's largest post-apocalyptic festival. / AFP PHOTO / Frederic J. BROWN

Festival goers attend day two of Wasteland Weekend in the high desert community of California City in the Mojave Desert, California, on September 23, 2016 where people are gathering for the world's largest post-apocalyptic festival. / AFP PHOTO / Frederic J. BROWN

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)

مهرجان "أرض الخراب" (AFP)