افتُتحت في الأسبوع الماضي، بعد 15 عامًا تقريبًا من هجمات 11 أيلول عام 2001، في نيويورك، محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة والتي صممها المهندس المعماري سانتياغو كالاترافا. تأخر افتتاح المحطة سبع سنوات عن الموعد المُقرر وهي ليست جاهزة بعد تمامًا ولكن تم افتتاحها أمام الجمهور.

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

اللون الأبيض هو العنصر البارز في المحطة وكذلك الواجهة الزجاجية الممتدة على طول المحطة المركزية، والتي تُدخل نورًا طبيعيًا قويًا. من المُنتظر أن يتم فتح متاجر كثيرة حول الباحة الرئيسية، ولكن من المتوقع أن تبقى القاعة بيضاء ولامعة.

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

وبما أن المحطة أُقيمت على أنقاض مركز التجارة العالمي، الذي دُمر نتيجة هجمات أيلول 2001، ستُقام هناك كل عام مراسم الذكرى المركزية لتلك الأحداث المريعة، وسيتم ذلك من خلال فتح سقف القاعة لتكون مكشوفة على سماء المدينة لمدة 102 دقيقة وهو الوقت الذي استمرت فيه تلك الهجمات على أنحاء الولايات المُتحدة.

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

أثار ذلك المشروع الضخم، المتمثل بإقامة المحطة، انتقادات واسعة بسبب التكاليف الكبيرة جدًا التي فاقت حتى الآن 4 مليارات دولار وما زالت آخذة بالازدياد حيث لم يتم الانتهاء بعد من بناء المحطة تمامًا.

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

محطة قطارات مركز التجارة العالمي الجديدة في نيو يورك (AFP)

وتحدثت بعض الانتقادات عن أن المحطة تُعتبر هامشية جدًا داخل شبكة المواصلات العامة الضخمة في مدينة نيويورك وأنه تم استثمار أموال طائلة في البناء الفاخر للمحطة مُقابل تركيز أقل على تصميم المكان ليتلاءم مع راحة المسافرين.