وجه الرئيس الاميركي باراك اوباما مساء الاثنين من البيت الابيض دعوة الى الهدوء بعد قرار هيئة محلفين عدم ملاحقة شرطي ابيض مسؤول عن مقتل شاب اسود مطلع اغسطس في فيرغوسون (ميسوري).

وقال اوباما "نحن امة قائمة على احترام القانون" داعيا جميع الذين يحتجون على هذا القرار ان يحتجوا ب"طريقة سلمية" مشيرا الى ان عائلة مايكل براون، الشاب الاسود القتيل، هي نفسها دعت الى عدم اللجوء الى العنف.

والقت شرطة فيرغوسون قنابل مسيلة للدموع من اجل تفريق المتظاهرين الذي كانوا يحتجون على قرار هيئة محلفين بعدم ملاحقة شرطي ابيض كان قتل شابا اسود لم يكن مسلحا، حسب ما افادت مراسلة وكالة فرانس برس.

وقالت المراسلة انه بعيد اعلان قرار هيئة المحلفين عند الساعة 2,00 تغ، بدأ المتظاهرون بالقاء اشياء على قوات الامن وهم يرددون "لا عدالة لا سلام!" في حين طلب منهم رجال الشرطة التوقف.