افتتح الزعماء العرب القمة العربية السنوية اليوم الثلاثاء في الكويت. ويسعى الزعماء العرب للتوصل لموقف موحد إزاء الصراع السوري وما يعتبره كثيرون تهديدا جراء التقارب الإيراني الأمريكي.

وتأتي القمة في الكويت في أعقاب خلاف غير مسبوق بين الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي جراء دعم قطر لجماعة الاخوان المسلمين المصرية وخلاف شفهي بين العراق والسعودية بسبب العنف في محافظة الأنبار العراقية.

ودعا ولي العهد السعودي الأمير سلمان بن عبد العزيز إلى تغيير ميزان القوى على الأرض في الصراع السوري مضيفا أن الأزمة هناك وصلت إلى أبعاد كارثية.

ودعا خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية إلى ضرورة دعم مقاتلي المعارضة السورية الذين يسعون للاطاحة بالرئيس بشار الأسد.

وأبدى استغرابه لعدم منح وفد الائتلاف المعارض مقعد سوريا في القمة العربية.