يحيي العالم في 21 أيلول من كل سنة يوم السلام الولي، يتم هذا بحسب القرار الذي اتخذته منظمة الأمم المتحدة. في هذا اليوم، وبحسب القرار المتخذ، يجب الانشغال والعمل بمواضيع من شأنها تنمية السلام وعدم العنف.

تم الإقرار بوجوب تكريس يوم للسلام منذ سنة 1981، ولكن تم تحديد التاريخ الثابت لحلول هذا اليوم في السنة فقط في سنة 2001. يُعتبر يوم السلام يوم دون عنف، يوم وقف عالمي لوقف إطلاق النار والطلب من الدول المختلفة وجميع الناس احترام هذا اليوم والامتناع عن المواجهات المعادية. يتم إحياء هذا اليوم الخاص، في جميع أنحاء العالم، بواسطة العديد من العروض والمناسبات المختلفة.

إن من ابتكر فكرة يوم السلام هو السينمائي البريطاني جرمي غيلي. لقد طلب بتحديد يوم كامل يمضي دون عنف إطلاقا. ولقد خرج غيلي في مسيرة في أنحاء العالم وقابل أناس وحضارات مختلفة، وقد أدى نجاحه ورغبته إلى أن تتبنى الأمم المتحدة الفكرة.

يكرس موقع "المصدر" في هذا اليوم قسما من تقارير الموقع لمبادرة السلام العالمية.