يتيح تطور التكنولوجيا للعديد من الأشخاص ذوي المشاكل من هذا النوع أو مشاكل أخرى حياة أسهل. إذا كان حتى قبل عشرات سنوات يعتقد الأشخاص الذين تم بتر أيديهم أو أرجلهم أن العالم قد ضاق بهم، فاليوم الأمر يختلف إلى حد ما.

تمت استضافة شاب فرنسي ولديه يد اصطناعية إلى برنامج بهدف أن يعرض كيف يدير حياته مع يد اصطناعية. شرح كيف تنجز اليد الاصطناعية من أجله عمليات تقوم بها يد عادية لدى كل شخص آخر، وذلك بضغطة زر.

حدث خلال البرنامج موقف محرج، ومن المتوقع أن ذلك الشاب لن ينساه حتى يومه الأخير. يبدو أنه ضغط على الزر غير الصحيح، وبدأت اليد بعمل محرج بعض الشيء، ذلك العمل الذي يقوم به الشاب على انفراد.

شاهدوا: