قال مسؤول أمريكي كبير إن الولايات المتحدة لا تتوقع ان يسفر الاجتماع المزمع هذا الاسبوع بين القوى الكبرى ووزير الخارجية الايراني بشأن البرنامج النووي للجمهورية الاسلامية عن حل اي قضايا لكنها تأمل ان يرسم طريقا للمضي قدما.

وقال المسؤول بوزارة الخارجية الامريكية "في حين أننا لا نتوقع ان تحل اي قضايا في وقت لاحق هذا الاسبوع خلال اجتماع مجموعة خمسة زائد واحد الذي رتبته الممثلة السامية للاتحاد الاوروبي (كاثرين) اشتون نأمل ان نستطيع مواصلة رسم طريق للمضي قدما."

ومن المقرر ان تجتمع مجموعة خمسة زائد واحد التي تضم بريطانيا والصين وفرنسا وروسيا والولايات المتحدة الى جانب ألمانيا مع وزير الخارجية الايراني جواد ظريف يوم الخميس القادم.