واصل الناخبون المصريون اليوم الثلاثاء الادلاء بأصواتهم في اليوم الثاني والأخير للانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها القائد السابق للجيش المشير عبد الفتاح السيسي والسياسي اليساري حمدين صباحي.

ويحق لأكثر من 53 مليون ناخب الادلاء بأصواتهم في الانتخابات التي من المتوقع على نطاق واسع أن يفوز فيها السيسي.

ومن المقرر إعلان الفائز رسميا في موعد أقصاه الخامس من يونيو حزيران القادم لكن النتائج على مستوى اللجان الفرعية قد تعرف يوم الاربعاء.

وكانت الحكومة قررت مساء أمس أن يكون اليوم الثلاثاء عطلة عامة لمنح المواطنين فرصة أكبر للمشاركة في التصويت كما قررت مد فترة التصويت ساعة حتى العاشرة مساء (1900 جمت) على أن يبدأ فرز الأصوات بعد ذلك مباشرة.

وحصل السيسي الأسبوع الماضي على أكثر من 94 بالمئة من أصوات الناخبين المصريين في الخارج مقابل أقل من ستة بالمئة لصباحي.