أورد المرصد السوري لحقوق الإنسان على موقعه الإلكتروني خبرا باغتيال 5 مهندسين يعملون في مجال الطاقة النووية بمركز البحوث العلمية، عند أطراف دمشق، على يد مسلحين مجهولين. ولم يوضح الموقع هوية المهندسين إن كانوا سوريين أم لا.

وتضاربت المعلومات، حسب الموقع، بين تفجير عبوة ناسفة بحافلة كان يستقلها المهندسون الخمسة، وبين إطلاق النار على الحافلة ذاتها التي كانوا يستقلونها بالقرب من جسر حرنة بريف دمشق.

ولم يؤكد أي موقع سوري رسمي هذا الخبر.

يذكر أن 6 أشخاص عملوا في نفس المركز للبحوث العلمية قتلوا السنة الماضية جرّاء سقوط قذائف أطلقها الثوار السوريين. وحسب تقارير أجنبية، قامت إسرائيل بقصف مركز للبحوث العملية في دمشق في مايو/ أيار 2013.