المرأة الأولى في هوليوود، البريطانية الدرزية المولودة في لبنان، أمل علم الدين - كلوني، مستمرّة في تأسيس مكانتها كأيقونة موضة مقبلة في هوليوود. بعد أن كان زفاف جورج كلوني إحدى أكثر المناسبات تداولا واستطلاعا في العالم البرّاق، تحظى علم الدين بمعاملة تفضيلية من قبيل أعمدة القيل والقال، وكل صورة جديدة لها تحظى بمئات وآلاف المشاركات وإعادة التغريد.

وذلك لأسباب وجيهة. علم الدين لديها ذوق رفيع وفاخر، وهي تبدو مذهلة حين تنكشف أمام الإعلام لدى ظهورها بشكل موقوت، مليئة بالأناقة والذوق الحسن، والملابس والمجوهرات للمصمّمين الأكثر شهرة. وقد حظيت أكثر من مرة بمقارنة مع جاكي كينيدي، السيدة الأولى والأسطورية، والمعروفة بذوقها الأنيق والرفيع، فضلا عن الدوقة ووريثة الوصيّ البريطاني، كيت ميدلتون، رائدة الأزياء البريطانية منذ زواجها من الأمير وليام.

وليس ذلك فحسب، وإنما هناك مدوّنة تُدعى "أسلوب أمل علم الدين" amalalamuddinstyle (والذي تمّ تغييره في هذه الأثناء إلى "أسلوب أمل كلوني")، والتي تتعقّب أزياء أمل، وتوفّر تفاصيل بخصوص مصمّمي ملابسها، وأين يمكن شراء كلّ واحدة من القطع التي ترتديها من أجل الظهور مثلها.

ومن بين جميع العروض الأخيرة لعلم الدين - كلوني في الإعلام، كان هناك بعض ما لا يمكن تجاهله ببساطة. بصرف النظر عن فستان الزفاف التقليدي الضخم والجميل (واحد من كثير) الذي تألّق على المجلات وانتشر في جميع أنحاء العالم، برز تحديدًا فستان الزفاف في الحفلة الأولى: قصير، فريد من نوعه، مغرٍ وبالأساس متميّز وبارز بذوقه الرفيع.

أمل علم الدشن كلوني وفستان الزفاف الأول (AFP)

أمل علم الدشن كلوني وفستان الزفاف الأول (AFP)

وهو فستان زفاف ‏Haute Couture، دانتيل مصنوع يدويّا من Giambattista Valli، من مجموعة ربيع/ صيف 2014، بلون الكريم مع الزهور المطرّزة بالورديّ والبرتقالي، والتي منحته حياةً وألوانًا منعشة، وكانت مناسبة جدًا ليوم الصيف اللطيف الذي جرى فيه الحفل. كان تقطيع الفستان مغريًا جدّا على سيقانها الطويلة، وظهرت فيه كلاسيكية، شابّة وبالأساس أنيقة.

أمل علم الدشن وجورج كلوني (AFP)

أمل علم الدشن وجورج كلوني (AFP)

DnGوفي مجال فساتين المساء اخترنا تحديدًا الأكثر كلاسيكية: فستان حمّالة أسود من القصّ A المتدلي، والذي كان مغريًا جدّا مع طول كلوني وبنيتها الرقيقة، بالإضافة إلى أقراط مع حضور وتعديل لمحفظة مذهّبة. كان الفستان والأقراط أيضًا (والحقيقة بدلة كلوني بنفسه أيضًا) من تصميم بيت الأزياء الفاخر Dolce & Gabbana. كم هو بسيط، وهكذا هو جميل.

وتتألّق علم الدين - كلوني أيضًا يوميًّا، حين كانت تقوم بالتنزه في البندقية قبيل الزفاف بفستان مخطط بسيط ولكنه رائع، ومرة أخرى من دولتشي آند غابانا (نعم، يبدو أنّ لديها نقطة ضعف تجاه بيت الأزياء هذا). بالإضافة إلى حذاء شبكي نصف مفتوح، ومحفظة مستديرة، مُصمّمة ومثيرة جدّا للإعجاب، بل حتى أنّه يحمل الحروف A و G، وهي الحروف الأولى من اسمي أمل وجورج.

أمل علم الدشن كلوني (AFP)

أمل علم الدشن كلوني (AFP)

وفي النهاية، فالمظهر الفائز والأكثر نجاحًا هو مظهر البدلة ذات البنطال الرائعة، بلون الكريم مع شريط فاصل بلون أزرق بحري، بالإضافة إلى قبّعة مطابقة، ارتدتها علم الدين للحفل الرسمي الذي وقّعت فيه هي وكلوني على وثائق الزواج في بلدية البندقية. يشدّد البنطال بقصّ مستقيم على سيقان علم الدين الطويلة والجميلة، ويبثّ اللون الاحتفالي الفخامة، ومع القبعة الكلاسيكية ترغب فقط بالوقوف والاحتفاء بالسيّدة الأولى. فقط فلتبقى هكذا...

أمل علم الدشن وجورج كلوني (AFP)

أمل علم الدشن وجورج كلوني (AFP)