قرر المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر قبول المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار ابتداء من الساعة التاسعة صباحا اليوم. وصادق المجلس على المبادرة رغم اعتراض الوزيرين نفتالي بينيت وافيغدور ليبرمان. وقد تحفظ وزراء الجناح اليميني في الحكومة علناً من الإتفاق.

وقالت مصادر سياسية إسرائيلية إن هذه المبادرة لا تلبي مطالب حركة حماس وهي تخرج من المعركة اضعف بكثير مما كانت عليه قبل بدئها.