نقلت بوابة صحيفة الأهرام المصرية الحكومية على الانترنت اليوم الاربعاء عن مصدر عسكري قوله إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة يعرض على الرئيس المؤقت عدلي منصور استقالة قائد الجيش ووزير الدفاع المشير عبد الفتاح السيسي من منصبه في اجتماع يعقد حاليا.

وستفسح استقالة السيسي المجال أمامه للترشح لرئاسة البلاد في انتخابات من المتوقع ان يفوز بها بسهولة. وستجرى الانتخابات خلال الأشهر القليلة المقبلة.

ونقلت الصحيفة عن المصدر قوله إن المجلس يعرض على منصور أيضا اﻷسماء المرشحة لمنصبى وزير الدفاع ورئيس الأركان. وترجح تقارير إعلامية تولي رئيس الاركان الحالي الفريق صدقي صبحي وزارة الدفاع خلفا للسيسي.

وذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط أن منصور أصدر قرارا بترقية صبحي الى رتبة فريق أول.

وقال موقع الأهرام إن من المتوقع أن يخرج الاجتماع ببيان يتضمن استقالة السيسى.

وألمح السيسي (59 عاما) بقوة في وقت سابق هذا الشهر إلى عزمه الترشح للرئاسة قائلا إنه لا يستطيع أن "يدير ظهره" لرغبة عدد كبير من المصريين.

ويتعين عليه الاستقالة من الحكومة والتخلي عن صفته العسكرية كي يدرج اسمه في قاعدة بيانات الناخبين وهو شرط لازم للترشح.

ولا يسمح للعسكريين بالانتخاب أو الترشح أثناء خدمتهم في الجيش وكذلك الحال لقوات الشرطة.

وشارك منصور في الاجتماع فور وصوله للبلاد بعد مشاركته في اعمال القمة العربية في الكويت. وتولى منصور الرئاسة في اعقاب عزل الجيش للرئيس السابق محمد مرسي في يوليو تموز بعد احتجاجات حاشدة على حكمه.