قبل شهرَين فحسب حظينا برؤية مؤخرتها تأخذ دور البطولة في مجلة "GQ" البريطانيّة، لكن كيم كردشيان لا تستريح ولو لحظة.

تكشف بعض الصور التي نشرت الليلة في الشبكة خلفيتها العارية التي اتخذت صورا عارية تماما لها في المجلة.

في صور المجلة "paper" يمكن رؤية كيم عارية ومدهونة بالزيت، بينما يتجه ظهرها إلى الكاميرا وخلفيتها المشهورة مكشوفة، تحت عنوان "إنها تجتاح الإنترنت".

في صورة أخرى، كيم تلبس فستانا أسود وتسكب الشمبانيا في كأس موضوعة على نفس الخلفية.

وهاكم أخبارا سارة: يبدو أن الصور الساخنة للسيدة هي فقط طرف جبل الجليد، وأنه في الأسبوع القريب ربما سنحظى بنظرة إلى باقي الصور التي اتخذتها للمجلة.