وجد الكثير من المواطنين في جنوب لبنان، ممّن لا يرغبون بدفع الكثير من المال لمشاهدة بثّ كأس العالم من خلال شركة "سما" التي تنقل الألعاب مقابل الدفع؛ الحلّ الأمثل: مشاهدة بثّ كأس العالم من خلال القناة الأولى للتلفزيون الإسرائيلي، مجّانًا.

صرخت صحيفة "النهار" اللبنانية في وجه الحكومة اللبنانية لكونها لا توفّر لمواطنيها مشاهدة البثّ مجّانًا، وتجعلهم يبحثون عن البث  من خلال قنوات الجارة الإسرائيلية جنوبًا.

وانتقد الكاتب رضوان عقل الوضع بحدّة، وكتب: "ولمن لا يعرف من المسؤولين، هل هم على علم كيف يتابع جمهور كبير من الجنوبيين هذه المباريات، وهل وصلت أصداء هذه المشاهدة إلى رئيس مجلس النواب نبيه بري والأمين العام لـ "حزب الله" السيد حسن نصرالله؟ إليكم يا سادة هذا الخبر- الصدمة؟ يتابع جنوبيون كثر وخصوصًا في قضاء صور وبلدات بنت جبيل ومرجعيون الحدودية، المونديال على شاشة التلفزيون الإسرائيلي".

في أماكن معيّنة، كما يقول عقيل، يتمّ بثّ الألعاب من التلفزيون الإسرائيلي حيث تظهر إلى جانب الشاشات صور الشهداء الذين قتلتهم إسرائيل، ويلخّص قائلا: "إذا لم يستدرك المسؤولون هذه الفضيحة، لا بل الجريمة الحاصلة في الجنوب منذ بدء المونديال، فإن "التطبيع" مع إسرائيل بدأ ومن بوابة الرياضة هذه المرة! يا للعار‎!‎‏"

مشجعو المنتخب البرازيلي في بيروت (AFP/JOSEPH EID)

مشجعو المنتخب البرازيلي في بيروت (AFP/JOSEPH EID)

كانت تعليقات القرّاء أكثر حدّة من كلمات الكاتب: "هذه فضيحة واحدة من آلاف الفضائح"، كما قال أحد القرّاء وأضاف آخر: "يا عيب الشوم على بلدنا، بلد عدو شفق علينا في الجنوب". ولكن لا يبدو أنّ جميع القرّاء يعتقدون أن هذه الحالة سيّئة جدّا. قال أحد القرّاء واسمه فؤاد "هذا يدل أن العدو يصبح صديقًا، أو على الأقل تخف عداوته عند الحصول على منفعة.

"وهذا مبدأ التطبيع وتحسين العلاقات، من مبدأ تبادل المنافع". وهناك من يعتبر أنّ الرياضة تفوق على كلّ شيء، كذلك مثل الذي علّق ببساطة "عاشت الرياضة".

من الجدير بالذكر أنّه في سنوات السبعينات والثمانينات من القرن الماضي، كان الوضع عكسيًّا، حيث لم ينل الكثير من الإسرائيليين مرادهم من التلفزيون الإسرائيلي وشاهدوا بثّ القنوات الأردنية واللبنانية. في الفترة التي لم يكن بالإمكان في إسرائيل مشاهدة بثّ حيّ إطلاقًا تقريبًا، كانت قنوات البثّ في العالم العربي تجلب لكلّ بيت في إسرائيل البثّ الحيّ لألعاب ليفربول، أرسنال ومانشستر يونايتيد.

نذكر أنه بإمكانكم مشاهدة مباريات كأس العالم على التردد على عاموس العاشرة والثانية: 11655 أو11656.