تطرّق لاعب الجودو الإسرائيلي، أوري ساسون، الذي فاز بميدالية برونزية في أولمبياد ريو، وتصدّر العناوين إثر منافسة جمعته بلاعب الجودو المصري، إسلام الشهابي، في حوار خاص لصحيفة "يديعوت أحرونوت"، سينشر بالكامل نهاية الأسبوع، إلى اللقاء المثير قائلا إنه توجّه لمصافحة اللاعب المصري دون تردد، لأنه لم يكّن الكراهية له.

وقال إنه علم بالمنافسة ضد المصري قبل وصوله إلى ريو، وقد تلقى رسائل عديدة من إسرائيليين كتبوا فيها "ألحق به هزيمة نكراء"، وأضاف أنه تعامل مع الحدث على أنه حدث رياضي وليس سياسيا، ولم يهمه كثيرا أن منافسه مصري.

وأضاف متحدثا عن لحظات المباراة "لم يتحدث إلي أبدا. كان يوجه إلي نظرات عدائية. كأنه يريد قتلي". وقال "قبل انطلاق المنافسة سمعته ومدربه يقولان "الله أكبر" وحملني هذا التعبير إلى ما يحدث في بلادنا، حيث يردد منفذو العمليات ضدنا نفس العبارة.

وقال ساسون "بعد المنافسة توجهت إليه لأصافحه. مدربي طلب مني أن أقوم بذلك. لم أشعر بأي كراهية اتجاهه"، إلا أنه رفض مصافحتي.