البابا فرنسيس، الذي زار في الأسبوع الماضي إسرائيل، زار حائط المبكى (حائط البراق) أيضًا ووضع فيه مذكّرة. فكشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم محتوى هذه المذكّرة. وكتب البابا فيها "أبانا الذي في السماوات ليتقدس اسمك. ولتكن مشيئتك كما في السماء كذلك على الأرض. أعطنا خبزنا كفافنا يومنا".

وقد كُتب كذلك في المذكّرة، التي أتيحت للنشر عن طريق "مؤسسة تراث الحائط الغربي": "اغفر لنا خطايانا كما نغفر نحن لمن أخطأ إلينا، ولا تدخلنا في التجارب. ولكن نجّنا من الشرير، لأن لك الملك والقوة والمجد إلى الأبد، آمين". فرنسيس.

مذكرة البابا

مذكرة البابا

وخلال اليوم الثاني من زيارة الكرسي الرسولي للمسجد الأقصى وحائط المبكى (حائط البراق)، قال رئيس الدولة شمعون بيريس للبابا في لقائهما: "في طريقك لتحقيق السلام بيننا وبين الفلسطينيين قمت بتحقيق السلام بين اليهود والنصارى". "السلام الديني هو مدخل رائع أيضًا للسلام السياسي. هو شأن من الإبداع والإلهام وأنت تجلب معك كلا هذين الأمرين". أجاب البابا: "أنا سعيد للقائك في القدس، المدينة التي تحافظ على الأماكن المقدّسة. أتمنى ألا نتعب في صنع السلام على الدوام".