في السنوات الأخيرة، تطوّرت ظاهرة الشبان الخبراء في الألعاب البهلوانية الخطيرة في المباني المرتفعة، والتي يتم تصويرها ورفعها على الشبكة. إليكم مثالا من الأيام الأخيرة، والذي يُظهر أنه فيما لو تحرك هذا الشاب سنتيمترات معدودة أكثر مما يجب - من المُرجّح أنه لم يكن حيًّا. شاهدوا في الـ 8 ثواني عدم المسؤولية على ارتفاع 150 مترًا.