بعد 900 سنة من الحروب الصليبية وغزو الفرسان الأوروبيين للقدس من أيدي المسلمين، عاد الفرسان لأرض المعركة القديمة. وصل اليوم إلى إسرائيل فرسان أوروبيون، لكنهم هذه المرة قاموا بذلك ضمن بطولة رياضية وليس بهدف القتل والاحتلال.

وصل ممثلو المنتخبات السبعة إلى إسرائيل من فرنسا، روسيا البيضاء، الدنمارك، أستونيا، روسيا وأوكرانيا، للمشاركة في المعارك وهم يرتدون درعًا كاملًا وخوذة من رؤوسهم حتى أخمص أقدامهم، ومسلحون بالسيوف والخناجر والفؤوس. في كل مرة تواجه اثنان من الفرسان من منتخبَيْن ضد بعضهما البعض، في البطولة التي عقدت في المدينة الإسرائيلية ريشون لتسيون.

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

وفقًا لأقوال منظمي المنافسة، فقد تطورت رياضة العصور الوسطى إلى مستوى عالمي، ثم انتشرت بسرعة واكتسبت شعبية في كل العالم-تتواجد وتتطور رياضة الفرسان هذه في إسرائيل أيضًا في السنوات الأخيرة.

يتشكل المنتخب الإسرائيلي في بطولة الفرسان من ممثلين من عدة أندية فرسان منتشرة في رحاب إسرائيل. يستثمر أعضاء المنتخب جل أموالهم الشخصية، ومعظم أوقات فراغهم في التدريب وتشجيع هذه الرياضة المميزة، وبالتالي يطالبون بتوطيد وتوسيع معرفة هذه الرياضة في إسرائيل أيضًا.

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

يمثل المنتخب إسرائيل في عدة مسابقات دولية منذ تأسيسها: في بطولة العالم السنوية الأخيرة، التي أقيمت في حزيران الماضي في كرواتيا "معركة الأمم" وصل المنتخب للمرتبة الثالثة، وفي البطولة العالمية التي جرت في النمسا الأسبوع الماضي فاز بالمرتبة الأولى للمرة الأولى. قبل عام، في فرنسا، فاز منتخب إسرائيل بما يقارب 14 معركة متتالية وحصل على الترتيب الثامن بين 22 دولة.

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

كما هي الحال في باقي الرياضات القتالية- فإن المقاتلين يُصنّفون لفئات حسب أوزانهم وتتم ملائمة خصم لكل واحد منهم  حسب الخبرة والمستوى. هذه المرة، على عكس الأيام الخوالي، شاركت امرأتان في البطولة، وتنافستا في مواجهة بعضهما البعض.

وقال المنظمون إن السيف والدرع ليسا العامل الوحيد في مساعدة الرياضيين بطريقهم للفوز. إلى جانب السيف، يتعين عليهم أن يكونوا مدربين أيضا بتقنيات القتال، الشجاعة والذكاء في آن واحد.

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)

الفرسان يُبعثون للحياة من جديد في إسرائيل (Gili Yaari/FLASH90)