أوصت الشرطة الإسرائيلية، ظهر اليوم الخميس، بتمديد اعتقال فلسطيني من سكان القدس الشرقية في أعقاب ضلوعه بحادثة دهس في منطقة التلة الفرنسية في القدس الشرقية، ليلة أمس، أسفرت عن مقتل إسرائيلي وإصابة إسرائيلية بجروح خطيرة. وجاءت توصية الشرطة بعد تعظم الاحتمالات لدليها بأن السائق قام بدهس الإسرائيلييْن عمدا وأن الخلفية للعملية قومية.

وقامت الشرطة الإسرائيلية بالتعاون مع جهاز الأمن العام بالتحقيق مع السائق الفلسطيني (37 عاما)، في أعقاب الحادثة لكشف خلفية الحادثة، ولم يتوصل المحققون إلى استنتاج واضح إن كانت الحادثة حادثة طرق أم عملية دهس مقصودة.

وأفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن الإسرائيلي الذي توفي متأثرا بجروحه هو شالوم شريكي، شقيق الإعلامي العامل في القناة الإسرائيلية الثانية، يائير شريكي، ونجل الحاخام أوري شريكي والذي يعمل في المعهد الديني "مخون مئير".